منتديات البيك
اهلا و سهلاً بكم في منتديات البيك
يشرفنا تسجيلكم و المساهمة بالمواضيع و الردود
مع اطيب التمنيات بالأستفادة للجميع

تاريخ محافظة شمال سيناء ( الجزء الأول ) من 3200ق.م حتي 1913م

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تاريخ محافظة شمال سيناء ( الجزء الأول ) من 3200ق.م حتي 1913م

مُساهمة من طرف elbik في الثلاثاء يونيو 07, 2011 8:51 am

بسم الله الرحمن الرحيم


تاريخ محافظة شمال سيناء ( الجزء الأول ) من 3200ق.م حتي 1913م


مقدمـــــــــــــــــــــــــة


منذ العهد الفرعونى وملوك مصر فى ذلك العهد يقيمون القلاع والابراج فى سيناء بين رأس خليج السويس وفم الفرع البيلوزى لتأمين حدود مصر وقد عززوها بالعساكر تأمينا للطرق ولتحقيق الامن والسلام بين أهلهـــا ، ومن أقدم تلك القلاع قلعة ( الفرما ) ، والمحمدية ، ثم قلعة لحفن ، وقلعة جبل المغارة .

وكانت بداية المخطط الاستعمارى لفصل سيناء وعزلها كاملة عن مصر حين صدر في عام 1911م قانوناً خاصاً بشأن النظام الادارى والقضائى لمحافظة سيناء جاء فى مادتيه الاولى والثانيه بأن أحكام هذا القانون تسرى على شبه جزيرة سيناء وتبقى أدارة محافظة سيناء تابعة لناظر الحربية دون غيره وعليه ان ينيط ادارتها لضابط يعينه لهذا الغرض منذ حادثة طابا 1906م الي 1946م يحكم سيناء من محافظين من الانجليز .

وهكذا لعبت سيناء دوراً تاريخيا ومصيرياً بارزاً في تاريخ مصر نستعرض فيما يلي أهم احداثة .




سيناء فى العصر الفرعونى


3200ق.م الملك سمرخت ( سابع ملوك الأسرة الأولى ) قاد حملة الى وادى المغارة بالقرب من أبو زنيمة موطن مناجم الفيروز فى سيناء ضد البدو الرحل فى سيناء وسجل أخبار حملته بنقش على قطعة من الصخروعليها صورته تعتبر أقدم أثر فى سيناء. وقد حفلت اخبار ملوك هذه الاسره بحملات ومعارك ضد الطامعين والمعتدين.

2700ق.م الملك زوسر (الأسرة الثالثة ) الذى يلقب بفاتح شبه جزيرة سيناء يقود حملة كبرى الى سيناء ويسجل أنتصارة على صخره فى هيئة مقاتل يضرب بدويا - أحد ملوك هذه الأسرة يتوسع فى نفوزه ويتجه الى فلسطين .

2650ق.م أوفد الملك سنفرو (الأسرة الرابعة ــــ بناة الأهرام)عدة حملات الى سيناء لتأمين حدودها الشرقية وجلب المعادن .سجل أنتصاراته على صخرتين على أحدهما صورته وقد قبض بيسراه ناصية بدوى جاء أمامه وبيمينه هراوه يضربه وحول الصورة كتابة بالهيروغليفية نصها : “ سنفرو الملك الاله العظيم فاتح البلدان وواهب القوة والثبات والصحة والحياة وراحة البال الى الأبد .وعلى الصخره صورته فى ثلاثة أشكال لابسا تاج مصر السفلى وتاج مصر العليا “.

2560ق.م القائد يني في عهد الاسرة الخامسه يقضي علي ثورتين قامتا في فلسطين.

1963ق.م سنوسرت الاول يهتم بالتعدين في سيناء ويترك اثارا هي عبارة عن تمثال ومذبح .

1800ق.م قدوم أبو الأنبياء “ ابراهيم ” لمصر كان حوالى القرن 18 قبل الميلاد حيث كان أحتلال الهكسوس لمصر مكونين الأسرة 15،16 وقد تزوج ابراهيم جاريه مصرية من الفرما شمال القنطرة حاليا وأنجب منها اسماعيل والذى نشأ بمكة ومن نسله جاء العرب.

1575-1725ق.م قام أحمس أبن سقنن رع بمهاجمة الهكسوس فى عاصمتهم أواريس(جنوب صان الحجر حاليا شرق الدلتا) حتى سقطت بعد ثلاث حملات ثم طارد الهكسوس الذين فروا عبر سيناء وتحصنوا فى حصن شاروهن فى منطقة غزة حيث حاصرهم هناك ثلاث سنوات متتالية ثم أقتحم الحصن وفر من بقى من الهكسوس ولم يظهرأسمهم مــــــــرة ثانية فى التاريخ وقيام حكــــــــــم الأسرة الفرعونية 18.

1490-1469ق.م حتشبسوت تتوسع في استغلال مناجم سيناء واعادة افتتاحها

1436-1479ق.م زحف تحتمس من ثارو مبتدئا قرب القنطرة حاليا واحتل بورحم وكان الأسيويون بزعامة ملك قادش قد أحتلوا مجدو (اللجئون فى جانب جبل الكرمل) وجعلوا منها حصنا منيعا، فزحف تحتمس على أعدائه ونشب القتال خارج مجدو شمال فلسطين قاطعا المسافة وهي 230 ميلا في 21 يوم علي مرحلتين ، الاولي وهي من القنطرة حتي غزة في فلسطين ومقدارها150 ميلا في عشرة ايام والثانية من غزة الي جبل الكرمل وأنهزم العدو وتبعته جيوش تحتمس الى أسوار المدينة وهزمته ، ثم حاصر مجدو وضيق عليها الخناق حتى اجبرها على التسليم وكانت هذه هى معركة مجدو الحاسمة التى فر بعدها ملك قادش فتبعته قوات مصر المنتصره مخترقة شمال سوريا حتى وصل الفرات ، وقد بلغت المدن التى دانت له فى شمال فلسطين في تلك الحملة 119 مدينة منها بيروت ودمشق وعاد إلى مصر ظافرا وفى ركابه آلاف الاسرى ومئات العجلات الحربية و قرابة الفى جواد ـ فى السنة التالية تابع حملاتة عبر سيناء ـ الحملة السادسة كانت موجهة ضد قادش وحاكمها ـ فى السنة الثالثة والثلا ثين حارب ملك ميتانى وهزمه وتابع تحتمس القتال عدة سنوات لتأمين البلاد حتى اخضع غرب آسيا قبيل وفاتـــه - امنحتب الثانى (ابن تحتمس الثالث ) يزحف عبر سيناء لاخماد ثورة بلاد نهارين و ميتانى وشمالى فينيقيا وتغلب عليهم.

1411ق.م تحتمس الرابع (ابن أمنحتب الثانى ) يعبر سيناء بجيش مصر قاصدا سوريا ونهارين وأستطاع هزيمة ملك خيتا والزواج من أبنته والتحالف مع ملك بابل .

1406ق.م أمنحتب الرابع ( أخناتون) يهمل الشئون الحربية ويتفرغ لعبادة آتون فتزداد نفوز الممالك المجاورة حتى أنهم يسيطرون على بعض أجزاء من سيناء.

1358ق.م مصر تفقد نفوذها تدريجيا فى المناطق والبلاد المجاورة .

1350ق.م القائد حور محب يمسك بمقاليد الحكم بعد وفاة توت عنخ آمون ويؤسس الاسرة التاسعة عشرة ويفرض سيطــــــــرة البلاد على سيناء وعلى الطريق الحربى ويمهد لقيام الامبراطورية (الثانية ) . حور محب يقود حملة الى سوريا ليدعم سلطان مصر فى الولايات التى كادت تستقل بأمورها عابرا سيناء .

1243ق.م رمسيس الأول يعتلى عرش مصر بعد أن كان قائدا لحاميه سيناء والمسئول الأول عن الطريق الحربى المار بسيناء .

1288ق.م رمسيس الثانى يعد حملته الكبرى وخرج من ثارو (القنطرة) فوصل الى قادش واشتبك مع قوات الحيثيين وانتصر عليهم وعقد الصلح معهم .

1272ق.م “ختاسار “ ملك الحيثيين يرسل وفدا الى رمسيس الثانى لطلب الصلح وعقد اتفاق صداقه .

1213ق.م الاسبوع الثالث من شهر ابريل خـروج بنى اسرائيل من مصر فى عهـــد فرعـون مصر (رمسيس الثانى) ويوم خروجهم عند اليهود هو عيد الفصح . خرج موسى من عاصمــــــــة مصر فى هذا الوقت وكانت “ برعمسيس ” وهى بلدة قنقير الحالية شمال فاقوس بالشرقية واتجهوا شرقا الى بلدة “سكوت ” تل اليهود حاليا حيث أقضوا الليلة الأولى ثم واصلوا سيرهم حتى بلدة إبتام تقريبا فى مكان الأسماعيلية الحالية حيث أقضوا الليلة الثانية واتجهوا شمالا وقضوا الليلة الثالثة فى شمال القنطرة الحالية وفى هذا المكان لحقهم فرعون بجنودة وكان بهذا الموقع بحيرة تسمى بام سوف حيث حدثت المعجزة الآلهية .ثم سار موسى جنوبا الى “مدين ” موطن زوجته وعائلتها . وهى أقصى جنوب سيناء الحاليه ويرى البعض انها تقع على الساحل الغربى من خليج العقبة فى المنطقة مابين طابا ودهب . وعندما سار موسى فى هذا الاتجاه حيث حاليا جبل موسى وجبل المناجاه ويقال أن موسى تلقى الوصايا والشرائع للديانة اليهودية . ولم يستجب قوم موسى لرغبته لدخول فلسطين فحل عليهم غضب الله وحرم عليهم دخولها اربعين عاما يتيهون فى سيناء.ومات موسى وهارون بسيناء فى فترة التيه فمات اولأ هارون ودفن فى جبل هود ثم مات موسى ودفن فى كثيب أحمر وهو مكان قريب من أرض فلسطين ولكن غير معروف حاليا .

1200ق.م دخل بنو اسرائيل فلسطين بقيادة “يوشع ” أحد أصفياء موسى وبعد 200 سنة من هذا الحكم حكم داود دولة اسرائيل متخذا من أورشليم عاصمة له لمدة 44 عاما اعتبارا من عام 1004 قبل الميلاد .

960ق.م حكم سيدنا سليمان دولة اسرائيل لمدة 35 عاما وينسب اليه تشييد المعابد والهيكل بمدينة اورشليم ويري الباحثون ان هناك تشابها في التصميم بين المعبد الرئيسي لليهود في اورشليم وبين المعبد المصري في صرابيط الخادم الموجود حاليا بجوار دير سانت كاترين حيث تواجد اليهود لمدة اربعين عاماً .

926ق.م شيشنق الأول ملك مصر يهاجم اسرائيل وقائدها الملك (رحبعام أبن الملك سليمان) ، وقد دمر القدس وسبا أهلها وأخذ كنوز بيت الرب يهوذا وبيت الملك وآلاف الاتراس الذهبية المصنوعة فى عهد الملك سليمان ، وقد دونت أخبار هذه الحملة على جدران معبد الكرنك . شيشنق الأول يقوم بحملات خاطفة يدمر فيها عشرات المدن اليهودية والمستعمرات التى فى سهل يزرل وشرقى وادى الاردن . بسماتيك الأول يوحد قواته ويهزم القوات الاشورية فى المعركة الأولى ، ويجهز جيشا لغزو سوريا عابرا به سيناء فاستولى على غزه وعسقلان وحاصر اشدود. نخاو (أبن بسماتيك الأول ) يزحف شمالا عبر سيناء.

856ق.م سقطت أورشليم على يد ملك بابل بختنصر وأسر أحد انبياء بنى اسرائيل ويدعى أرميا وهو من اعظم انبيائهم واطلق سراحه وهاجر إلى مصر مع بعض اليهود .

700ق.م انشاء مستعمرة يهودية في مدينة الفنتين قرب اسوان حاليا وعندما بني الاسكندر الاكبر الاسكندرية خصص حي لليهود محتمل ان يكون الابراهيمية الحالي بالاسكندرية حيث يوجد مقابر لليهود وانتشرت المعابد اليهودية في مصر في العهد البطلمي .

725ق.م شاباكا (أبن كيشنو) ملك مصر من أصل حبشى يعبر سيناء ويلتحم بجيش سرجون ملك اشور فى رفح وتهزم قواته فى هذه المعركة .

699ق.م سنحاريب ملك آشور يزحف على سيناء ويحاصر مدينة بلوزيوم برا وبحرا ويرتد مهزوما بعد أن هبت ريحا شديدة بعثرت قواته .

538ق.م أحتل قورش ملك فارس بابل وسمح لبنى إسرائيل بالعودة الى فلسطين واعادة بناء المعبد واطلق الفرس على شعب يهوذا اسم اليهود. وكانت التوراه والأسفار منذ عهد موسى يتم تداولها شفاهة حتى الاسرة البابلية 586 قبل الميلاد وقد عاد الى أورشليم أحد الكهنة ويدعى عزرا (العزير) الذى ابتدأ فى كتابة أجزاء من العهد القديم عن طريق الهام عبر قلبه وفكرة وساهم فى بناء الهيكل واطلقوا عليه عزرا ابن الله .ويعتقد الباحثون أن الاسفار الخمسة للتوراه قد اتخذت صورتها الحاضرة الىسنة 300 قبل الميلاد أى بعد موسى بــ900 سنة، وقد وصلت جيوش قورش الى حدود مصر ولكنها ارتدت لوفاته.

525ق.م قمبيز ابن قورش الملك الفارسي يهزم بسماتيك الثالث فرعون مصر حيث يقتحم مدينة بلوزيوم بالغدر والخيانة ويأسر ملك مصر.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





سيناء فى عهد الاسكندر الاكبر والبطالمه


333ق.م الاسكندر الاكبر يغزو مصر عن طريق سيناء وتعسكر قواته فى منطقه قاطيه ولا زالت هذه المنطقه تعرف فى كتب التاريخ والمؤرخين اليونانيين بمعسكر الاسكندر.

317ق.م يستعين بطليموس الرابع ( فليوباتر) ملك مصر في عصر البطالمة بالفلاحين المصريين مع فرسانة من الاغريق بينما يستمر ابناء النيل في ارض المعركة ورد المعتدين خارج البلاد .

300ق.م ترجمة التوراة في الاسكندرية الي اللغة اليونانية وتسمي السبعينية حيث قام بترجمتها 70 حاخاما يهوديا.

160ق.م فى عصر بطليموس السادس لجا اليهود الناقمون على أسرة سلوقس الي مصر وكان على رأسهم “أونياس الرابع “ ابن الكاهن الاكبر فى بيت المقدس حيث سمح له ان يبنى معبدا على نمط هيكل بيت المقدس وذلك فى تل اليهود غرب فاقوس حاليا وفى عام 73 قبل الميلاد اغلق الامبراطور فسبا سيانوس المعبد وكان غالبية يهود مصر يعتبرون ان هذا المعبد كعبتهم .

169ق.م مملكة الانباط وعاصمتها البتراء تبسط نفوذها من بادية الشام شرقا الي خليج السويس غربا ومن سوريا شمالا حتي المدينة المنورة جنوبا ، وقد وجدت اثار هذه المملكة في اثار قصرويت بمنطقة قاطية بمركز بئر العبد بشمال سيناء كما وجدت العديد من الحفريات علي الصخور في شبة جزيرة سيناء .

130ق.م الفلكى الاسكندرى كلوديوس بطليموس يسجل بيانا بأهم الموانى التى كانت على ساحل البحر المتوسط على مقربة من سبخة البردويل وعددها (Cool ثمانية مواقع أولها بداية الفم البيلوزى من فروع النيل بالبحر وآخرها مدينة “رافيا القديمة “ رفح الحالية مارا بمدينة العريش رينو كلورا ، كذلك يذكر خمسة أماكن داخل شبه جزيرة سيناء .





سيناء فى العصور الرومانية


70ق.م قام اليهود بثورة ضد الامبراطور الروماني تيطس ودمر مدينة اورشليم واحرق الهيكل الذي بني في حكم ملك فارس قورش .

48ق.م التقت جيوش كليوبانرا مـع جيوش اخيها الصغير بطليمـوس تأهبـاً للقتال على " مصر" مشارف الطريق الحربى الشمالى طريق حورس عند الفرما التى تقوم مكان" بيلوز "عند نهاية الفرع البيلوزى وعسكر الجيشان فى ذلك المكـان حتـى ظهرالقائد الرومانى " بومبى " الذى استنجد ببطليموس الذى تظاهـر بحمـايته ثم قتلة ، وقيل أن " بومبى " دفن شرق " بيلوز "وأن بطليموس الفلكى والجغرافى اليونانى ولد هناك وأن هاجر أم إسماعيل علية السلام ولدت هناك كما يقـرر الكنـدى فى كتابه " فضائل مصر".

122ق.م الأمبراطور هادريان يأمر ببناء معبدا “ للاله ” زيوس تخليدا لذكرى مقتل القائد الرومانى“بومبى” على يد رجال بطليموس الثانى عشر (شقيق كليوباترا) الاصغر .





سيناء ما بعد ميلاد المسيح عليه السلام


6م رحلة السيدة مريم العذراء وابنها المسيح عيسى بن مريم ويوسف الصديق الى مصر هربامن بطش هيرودس ومكوثهما فى مصر حوالى 40 شهر وقد عبرت شمال سيناء متجهه الى صعيد مصر والعودة بعد موت الطاغية هيرودس .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





سيناء والفتح الاسلامى لمصر

639م
10 ذى الحجة لعام18هـ فى عهد الخليفة عمر بن الخطاب اجتاز الجيش الاسلامى بقيادة عمرو بن العاص الحدود المصرية من ناحية الشام وتقدم نحو رفح ثم العريش ثم الفرما شمال القنطرة الحالية ، حيث حاصرهم حوالى شهران قبل أن تسقط ومنها الى بلبيس حيث هزم جيش الروم بعـد أن حاصرها مـدة شهر وبعدها استولى على قرية “أم دنين ” ومكانها الحالى حديقة الازبكية وكانت فى ذلك الوقت تقع على النيل وذات مرفأ صالح لرسو السفن .

988م ابن حوقل - الجغرافى العربى يحدد سيناء فى الخريطة التى رسمها فى كتاب " صورة الارض" ويبين أن حدود مصر تمتد فتجتاز القلزم ( خليج السويس ) الى جبل سيناء فصعودا الى البحرالأبيض المتوسط حول العريش ورفح ، كما ذكر ابن حوقل " التيه " الذى عاش فيه الإسرائيليون بعد الخروج وحددة بالجفار من ناحية وبجبل سيناء والمناطق المجاورة من ناحية أخرى .

1094م ابو عبيد البكرى الرحاله العربى يزور سيناء ويشير إليها فى كتاب" المسالك والممالك " الذى ترجمة الى الفرنسية المستعرب " ماك كوجين " ونشرة باسم " وصف أفريقيا الشمالية ".

1118م انشأ صــــــــلاح الدين الايوبى قلعــــــة الباشـــــــا وقلعـــــــــــــــــة مبعــــــــوق .

1187م تحرك الجيش المصرى بقيادة صلاح الدين الايوبى عبرسيناء لتحرير بيت المقدس وقد تم له ذلك بعد معارك طاحنة وانتصاره فى حطين .

1248م شجرة الدر تحج مع قافلة الحجاج الى مكة عن طريق سيناء فيما عرف انها أول من استخدم هذا الطريق والذى يبدأ من عجرود شمال السويس ثم نخل فالعقبة ( أيلة القديمه).

1260م أنتصار القوات المصرية يوم الجمعة 26 رمضان ـ سنة 658هــ بقيادة السلطان سيف الدين قطز فى معركة عين جالوت على المغول الموافق الجمعة 26 رمضان سنة 658 هــ.

1266م الظاهر بييرس ( سلطان المماليك فى مصر ) أول من يضع مراسم " المحمل الشريف " الى الاراضى الحجازية وذلك بإرسال محمل يصحب الحجاج عبر سيناء .

1291م سقوط عكا آخر معقل للصليبيين علي يد القوات المصرية بقيادة السلطان المملوكي خليل بن قلاوون.

1326م الرحاله العربى الشهير ابن بطوطه يصف رحلتة عبر سيناء من خلال الطريق التاريخى القديم مبتدا من الصالحيه الى فلسطين .


1501-1516م شيدت قلعة نخل فى عصر السلطان المملوكى قنصوة الغورى وهى على طريق الحج المصرى وقد عرفت ( بالخان ) وتقع قلعة نخل فوق هضبة عالية ترتفع 1750 متر فوق سطح البحر يمين ممر أبو طريفة.

1516م السلطان قنصوه الغورى يقوم بتمهيد طريق الحج " المحمل الشريف " وتسجل ذلك على أثر فى ( عراقيل البغلة ) ومن أهم تلك الاثار قلعة نخل .

1516م شيدت قلعة العقبة فى عهد السلطان المملوكى قنصوة الغورى

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





سيناء والغزو العثمانى لمصر


22يناير1517م السلطان سليم الاول العثمانى يغزو مصر عن طــريق سيناء على أثر هزيمة مقدمة المماليك فى غزة .وبذلك أصبح الطريق أمامهم عن طـــريق ( غزة - العريش - قاطيه ) حتى وصلوا الى صحراء العباسية وانتهي الامر بشنق طومان باي علي باب زويلة واصبحت سيناء في يد العثمانيين

1517م وقد أهتم العثمانيين بالمناطق الدينية فى سيناء : ومنها طريق الحج المصرى عبر سيناء حيث جعلوا له أدارة خاصة بالنظر فى أمور الحجاج وتسهيل مهمتهم وكانت تحرس قافلة الحجاج قوة من العساكر النظامية مكونة من ستين الى مائة جند كما كان يرافق بعثة الحج طبيب لتقديم الرعاية الطبية للحجاج كما اهتموا بدير سانت كاترين كأحد المعالم الدينية الهامة فى سيناء ورمزا من رموز التسامح الدينى .

1517م الأطماع الصهيونية فى شبه جزيرة سيناء :رفض السلطان سليم الأول العثمانى بالسماح لليهود بالهجرة الى سيناء .

1520م السلطان سليم الاول العثماني ينشيء قلعة الطور.

1560م انشاء قلعة العريش بواسطة السلطان سليمان القانوني ابن السلطان سليم الاول وتعيين علي ابوشناق قائداً لمنطقة العريش وقلعتها كما تم انشاء قلعة قاطية وقلعة الطينة .

1566-1574م تجددت فى عهد السلطان سليم الثانى مطامع اليهود فى الهجرة الى سيناء فبدأت الهجرات المتقطعة ثم ركزوا إهتماماتهم فى مدينة الطور بسينـاء حيث بدأت فى هجـرة اليهود الى سيناء برجل يهــودى يدعى ( أبراهام اليهودى ) هو وأسرته وتعاقب العديد من الأسر ولسوء معاملتهم لرهبان الدير وتعرضهم لهم بالأذى أخذ رهبان الدير بالشكوى الى السلطان العثمانى .

1579م محمود أغا يخلف والدة علي ابو شناق في قيادة قلعة العريش.

1588م قام السلطان مراد الثالث العثمانى بترميم قلعة العقبة .

1593م أهتم السلاطين العثمانيين بسيناء أهتماما كبيرا نظرا لأدراكهم لأهميتها الأستراتيجية كطريق للتجارة وأهتموا بالقلاع أهتماما كبيرا .ومن المحافظين الذين تولوا الأمورفى قلعة الطور على أغا .

1594م قام السلطان مراد الثالث العثمانى بترميم قلعة نخل وقد نقش على بوابتها الرئيسية عبارة (مولانا السلطان مراد خان عزنصره).

1596م تولى عابدين بن مصطفى أمور قلعة الطور

1684م تولى صقر أغا أمور قلعة الطور

1692م تولى محمد أغا أمور قلعة الطور

1783م تولي أمين أغا امور قلعة العريش .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




سيناء والحملة الفرنسية على مصر


23 ديسمبر 1798م نابليون يستعد للزحف على الشام عن طريق سيناء ويأمر الجنرال لوجرانج ( من فرقة القائد رينيه ) بأستطلاع أحدى القلاع الهامة للتمركز فى قاطيه أحدى القلاع الهامة فى سيناء .

11 فبراير 1799م غادرت قوات كليبر قاطيه الذى تولى القيادة بعد رينيه

17 فبراير 1799م وصول نابليون الى مدينة العريش وقد واجهت نابليون صعوبات جمه فى مهاجمة قلعة العريش حيث المقاومة الباسلة التى واجهها الفرنسيون من أبناء مدينة العريش وقلعتها حيث تعتبر قلعة العريش من القلاع الهامة والمحصنة .

اول مارس 1799م وصل الضابط الذى أوفده نابليون الى القاهرة ومعه كوكبة من الجنود يحملون أخبار فتح العريش والأعلام التى غنمها الفرنسيون ومعه الأسرى المماليك بعد أن تم أستيلاء الفرنسيين على العريش أخذ نابليون فى الأتجاه الى بلاد الشام .

1799م أهتم نابليون بونابرت بدير سانت كاترين بصفته مكانا دينيا هاما وحصنا من الحصون القوية فى سيناء فقد أصدر منذ مجيئه الى سيناء منشورا ينظم فيه العلاقات بين الدير والدولة قد اهتم بطريق الحج فى سيناء كأهتمامه بدير سانت كاترين ورهبانه رغم المشاكل التى كانت تعانى منها الحملة الفرنسية .

24يناير 1800م وقع كليبر مع تركيا أتفاقية العريش التى تنص على خروج الحملة بمهماتها على حساب تركيا ولكن بريطانيا لم توافق على هذه الاتفاقية مما دعا الفرنسيين لحرب اخرى مع تركيا وانتصروا عليها فى معركة عين شمس.

28يناير 1800م مفاوضات الصلح بين الفرنسيين والعثمانيين وموقع العريش منهاوقد تم التوقيع على معاهدة العريش سنة 1800 وتنص المعاهدة على الأتى :-
يتعهد الفرنسيون باخلاء منطقة قاطيه والصالحية وبلبيس بعد عشرة أيام من التصديق على المعاهدة وعلى الفرنسيين أخلاء مدينة القاهـــــرة بعد شهر من تاريخ توقيع الأتفاقية وتتعهد القوات التركية بنقل الجيش الفرنسى بسلاحه ومتاعه وقد كتبت المعاهدة باللغتين الفرنسية والتركية .

20مارس 1800م انسحاب الجيش التركى الى حدود فلسطين .

1800م اصدر السلطان سليم الثالث العثماني فرمان الي اسماعيل باشا والي مصر ومحافظ قلعة العريش يامره بتسمية يعقوب اغا (من ابناء سيناء) قومندانا علي حامية العريش من اجل البسالة والولاء في محاربة الفرنسيين .

1 اغسطس 1801م جلاء الحملة الفرنسية عن مصر

1805م قاسم أغا بن يعقوب اغا يتولي قلعة العريش .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





سيناء فى عهد محمد على وأسرته


1805م فى عهد محمد على وبسبب الظروف السياسية والعسكرية التى تعرض لها الحقت سيناء بنظارة الحربية إدارياً وماليا وعسكريا، وجعلت تحت ادارة مدير المخابرات بمصر واشراف سردار الجيش المصرى وناظرالحربية وجعـل عليهـــا ضابـط من ضباط الجيش المصرى برتبـــة قائم مقام ولقب (قومندان) جزيرة سيناء ومركزه نخل .

1805م أصبحت سيناء كغيرها من المناطق المصرية تابعة لولاية محمد على بموجب الفرمان العثمانى الخاص بتوليته حاكما على البلاد مقسمة أداريا الى ثلاث أقسام
(1) مدينة الطور : وتتبع محافظة السويس أداريا
(2) قلعة نخل وتوابعها : وتتبع أقليم الرزنامة (المالية المصرية) .
(3) مدينة العريش : وتتبع نظارة الداخلية .
(وبعد حادثة طابا 1906م ضمت بلاد العريش الى قومندانية نخل وجعل عليها ناظر).

1811م فكر محمد على أن تسلك جيوشه طريق سيناء لأخماد الحركة الوهابية ولكن قلة الماء دفعته الى التفكير فى تغيير سير الحملة عبر البحر الأحمر ولكنه أكتفى بأرسال بعض مهماته العسكرية بطريق سيناء .

1811م تعيين رفاعي أغا ناظرا لقلعة العريش ( محافظ للقلعة ) .

1820م من اهم البعثات التى أهتمت بسيناء هى البعثات الفرنسية وقد أوفدت الى سيناء كلا من لينان دى بلفو ( مهندس) ودى لايورد ( صحفى ) وكان لينان يجيد العربية كأحد ناطقيها كما تعلم العادات والتقاليد السيناوية .

1823م زار مارى جوزيف دى جيرانب دير سانت كاترين فى سيناء .

1831م تعيين غطاس أغا محافظا لسيناء ، وهو من ذرية أغا الكبير احد فروع العريشية .

1831م قام محمد على بتكليف أبنه أبراهيم باشا بالإعداد لحملة الشام عن طريق سيناء .فبدأت الحملة من معسكر الخانكة بقيادة ابراهيم باشا قاصدا الحدود السورية ومارا ببلبيس والصالحية وقاطيه وبئرالعبد ومسعودية والعريش ومنها الى الشيخ زويد ومدينة رفح وتم أحتلال خان يونس وغزة ويافا .

1831م اجتاز ابراهيم باشا شبه جزيرة سيناء بجيشه نحو الشام ، وواصل مسيرته عبر الأناضول الى الآستانة .

1831م محمد على يقوم بالعديد من الأصلاحات والخدمات الهامة بسيناء والتى تســـاعد الحملة فى سيرها الى الشام وهي ترميم الآبار الموجودة على طول الطريق فرمم بئر قاطيه وبئرالعبد والشيخ زويد ، تنظيم حركة البريد لأول مرة عبر سيناء وذلك عن طريق قوافل الجمال وجعل لهم محطات رئيسية فى مدن القنطرة - قاطيه - بئرالعبد - بئرالمزار - العريش - الشيخ زويد ، الخفراء على طول مناطق الآبار حتى يضمن عدم هدم تلك الآبار وبقائها صالحة للاستخدام تحسبا لأى تطورات قد تحدث للجيش .

1832م تعيين ضلضل افندي ناظراً لسيناء .

1835م زار العالم الفرنسي بوفيه سيناء وجمع معلوماته عن كل النباتات فيها وقدم أول مجموعة علمية وقام بنشر رحلته فى مجلة الجمعية الجغرافية فى باريس .

1840م ابراهيم باشا يعزل غطاس أغا لخلاف بين العائلات في عهده

1840م عودة القوات المصرية عبر سيناء بعد معاهدة لندن إنسحاب ابراهيم باشا من سوريا وتجريد قلعة العريش من العساكر و الحاقها بالداخلية وجعل عليها محافظ .

1841م تحديد الحدود المصرية وبعد صدور الفرمان فى اول يونيو عام1841 وأن سيناء هى نهاية الحدود المصريه ولذلك أقيمت عليها فى عهد محمد على بعض المراكز كطابا والمويلح والعقبه وذلك لتأمين طريق الحج البرى من مصر الى الحجاز
ــ اهتمام محمد على بتعيين محافظين لسيناء من المشهود لهم بالكفاءه .
ــ ابقى محمد على على طريق القوافل التجاريه من سيناء الى الشام .
ــ ظل الجيش المصرى يحمى طريق الحج ويؤمن الحجاج .
ــ أهتم محمد على بالبعثات التعليميه التى جاءت الى سيناء لدراسة استراتيجيتها وأثارها .

1848-1854م اهتم عباس باشا الاول بسيناء على أنها مركز استراتيجى الى بلاد الشام بزيارة لاراضى سيناء واطلع بنفسه على ماتزخر بة سيناء من اهمية سياحيه واستراتيجيه بالغه بتجهيز طريق كى يربط بين دير طور سيناء ( ديرسانت كاترين ) من ناحيه الى قمة جبل موسى من ناحيه أخرى عمل الدراسات اللازمه لانشاء مصيف فى جنوب سيناء وبنى الحمامات الكبريتيه قرب مدينة الطور .

1848م زارت سيناء الكونتسا دى جاسبار وهى فرنسيه من خلال رحلتها الى مصر وقد أعطت وصفا دقيقا للعادات والتقاليد فى سيناء ، كما بينت فى دراستها لسيناء مناطق الرعى والزراعه فضلا عن المناطق الهامه بها والمراكز الاستراتيجيه فيها كنقطة نخل ومدينة الطور وغيرها من المدن الهامه .

1850م أوفدت الحكومه الفرنسيه لوتين دى لانال - وذلك لحصر أثار سيناء الفرعونيه وبصفه خاصه تلك المحصوره فى منطقتى وادى المغاره وسرابيت الخادم وقد تكونت تلك اللوحات والتى بلغ عددها 12 لوحه من الكتابات الهيروغليفيه وقد جمعها فى ثلاثة اجزاء فى مجموعه من الصورالفوتوغرافيه .

1854-1863م تغير خريطة سيناء في عهد سعيد باشا والذى شهد بداية شق قناة السويس وجعلتها شبه جزيره بهذا المانع المائى العظيم ليكون له دورا هام فى تاريخ مصر الحديث.

1856م تعيين حسن بك محافظا لسيناء

1856م تعيين عثمان بك محافظا لسيناء

1863-1879م شهد عهد اسماعيل باشا بن ابراهيم ظهور بعض المدن الجديده فى سيناء وتوافد البعثات العلميه على سيناء لدراستها .

1864م زيارة كتشنر مع السير ادواردهل الى سيناء ومن المعتقد ان مجىء كتشنر الى سيناء كان لدراسة احوال البلاد حيث تعتبر سيناء عمقا استراتيجيا لقناة السويس .

1865م تعيين اسماعيل افندي حسين محافظا لسيناء .

1881م تعيين السيد بك النجار محافظا لسيناء

1882م تعيين مصطفي بك منون محافظا لسيناء

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





سيناء والإحتلال الانجليزى


11 اغسطس 1882م كانت عيون الشباب السيناوى ترصد تحركات بالمر ومرافقيه وتتابع اخباره وتنقلاته حتى اتفقت القبائل فيما بينها ضرورة التضحيه من اجل الوطن فقرروا القضاء على تلك البعثه وافرادها وافساد الخطه البريطانيه وافشالها وبالفعل تمكنوا من القضاء على تلك البعثه فى 11 اغسطس 1882م (حيث كان الهدف من هذة البعثة استمالة القبائل بالاموال لعدم الانضمام الى عرابى ضد الانجليز) .

1883م تعيين مصطفي بك شفيق محافظا لسيناء

1887م بدأ المدخل الصهيوني الي فلسطين بظهور فكر القومية اليهودية والدعوة الي فلسطين واستمر المهاجرون اليهود يتدفقون علي فلسطين تدفعهم الأمال البعيدة باغتصابها يوماً ما .

1892م فى عهد محمد توفيق باشا الحقت العريش بالداخليه وعين عليها محافظ غير عسكرى يعاونه بعض رجال الشرطه والحقت مدينة الطور ببلاد التيه بعد ان كانت تابعه لمحافظة السويس تأثر النشاط الاقتصادى بعد انقطاع الحج المصرى منذ عام 1884 عن طريق سيناء واتخاذ طريقا آخر هو طريق البحر دخلت سيناء فى النظام القضائى بعد صدور لائحة ترتيب المحاكم الاهليه عام 1883 وانضمت بذلك الى اختصاص دائرة المحاكم بالزقازيق وقد استثنيت من ذلك محافظة العريش والتى ادخلها النظام القضائى فى عام 1884 ضمن دوائر اختصاص محكمة المنصوره ولكن سرعان ماتم نقله الى محكمة الزقازيق فى عام 1889م ويعتبر النظام العرفى هو النظام السائد والغالب فى سيناء .

1892م تعيين القائمقام سعد بك رفعت محافظا لسيناء

22 يونيو1896م زيارة الخديوى عباس الثانى لمدينة الطور ومسجدها الكبير وحمام موسى و حمام فرعون

1897م تعيين عثمان بك فريد محافظا لسيناء

1897م قام عباس حلمى الثانى بإنشاء خط التلغراف من السويس الى مدينة الطور فضلا عن العديد من الخطوط التى اقامها فى العريش والتى توصل بين مصر والشام حرص الخديوى عباس على تخصيص رواتب ثابته لمشايخ ورؤساء العشائر والقبائل فى سيناء بعد ان تدهورت احوالهم الاقتصاديه نظرا لتغير خط الحج من البر الى البحر .

1898م زيارة الخديوى عباس الثانى لمدينة العريش ومدينة رفح الخط الفاصل فى الحدود بين مصـــر والشام وكان يرافقه فى الزياره عثمـــــان فريد محافظ سيناء وقد تم تخليد هذه الذكرى بنقش على احد أعمدة الحدود برفح.

1900م تعيين القائمقام حامد بك مختار محافظا

1901م تكوين شركة انجليزية جديدة لاستغلال الفيروز بشبه جزيرة سيناء

1901م تعيين محمود بك صادق محافظا لسيناء

1902م تعيين محمد بك صادق محافظا لسيناء

1902م لجنة هرتزل (مؤسس الحركة الصهيونية ) تصل الى سيناء لتطلب من السلطات البريطانية تأجير ساحل شمال سيناء لإقامة مستوطنات يهودية به.

1903م تعيين الاميرال محمد بك اسلام محافظا لسيناء

1903م لقاء هام بين هرتزل والمليونير اليهودى روتشيلد حول مشروع المستعمرات اليهودية فى سيناء وعــــرض هرتزل مخططاته وبسط خريطة سيناء وفلسطين أمام روتشيلد وأشار بأصبعه على العريش وقال : من هنا يبدأ التحرك.

25 مارس 1903م تيودور هرتزل يطلب أجراءات الترتيبات اللازمة للتوقيع على عقد إستئجار سيناء والعريش بحيث تكون مدة الأمتياز 99 سنة ومنح الحركة الصهيونية الضمانات والحقوق الأستعمارية الممكنة .

31 مايو 1903م رسالة سرية من هرتزل الى المليونير اليهودى روتشيلد يبلغه فيها أنهيار خطة أستعمار سيناء والعريش بسبب عجز مصر عن الأستغناء عن كمية كبيرة من المياه الضرورية للمشروع .

1904م تعيين القائمقام محمد بك كامل محافظا لسيناء

1905م العثور على عدد من النقوش المشوهة بها بعض علامات منقولة عن الكتابة الهيروغليفية المصرية بالقرب من مناجم الفيروز فى شبه جزيرة سيناء ـ أستخدمت فى كتابة لغة أخرى ربما كانت لغة سامية وعدد هذه العلامات التصويرية ثلاثون على الأكثر.

1905م عالم الآثار الانجليزى - فلندرز بترى - يصل الى سيناء على رأس بعثه لدراسة آثارها وتصوير نقوشها ونقل رسومها تمهيدا لنشرها .

1905م اعادة تعيين الاميرالاي سعد بك رفعت محافظا لسيناء (1905 - 1906)

1906م حادثة طابا ، والتى تسببت فى أزمة مفاجئة ــ وحادة بين مصر وتركيا ، بعد احتلال تركيا لبعض المواقع على خليج العقبة ورفح ، تمهيدا لانتزاع سيناء من مصر على أثرالإنذار البريطانى لتركيا تمت إعادة علامات الحدود إلى أماكنها واستمرارية خط الحدود الشرقية (الحالى) وتوقيع اتفاقية الحدود بين مصر وتركيا لتحديد خط الحدود الفاصلة بين مصر وتركيا “إسرائيل حاليا “ وإنشاء مصلحة الحدود المصرية ، على اثر حادثة طابا .

1906م إنضمام سيناء الى دائرة الاستخبارات الانجليزية وتعيين باركر بك أول محافظ انجليزي لسيناء وكان يشغل في نفس الوقت نائب مدير الاستخبارات الانجليزية في مصر (1906 - 1923)( من الجدير بالذكر أنه ظل يحكم سيناء محافظين انجليز حتى عام 1946 وفق هذا النظام) .

22 مايو 1906م الخديو عباس حلمى يصدر امرا باعادة تشكيل اللجنة المصرية التى انتدبتها مصر لتحديد خط الحدود واعادة الاعمدة التى ازالتها القوات التركية الى مكانها بمنطقة طابا بسيناء .

20 أكتوبر 1906م توقيع أتفاقية الحدود بين مصر وتركيا لتحديد خط الحدود الشرقية الفاصلة بين مصر وفلسطين والنسخة الأصلية مكتوبة باللغة التركية ولها ترجمتان أحداهما عربية والأخرى أنجليزية ومرفق بها خريطة خط الحدود

1906م إنشاء مصلحة الحدود المصرية على أثر حادث طابا الشهير

1907م سميت ( القومندانية ) ( مديرية ) ولقب حاكمها مديرا وعين عليها مديرا برتبة قائمقام ومركزه نخل ، ومفتش عام برتبة بكباشى يقيم غالبا فى العريش وكلاهما من الضباط الانجليز بالجيش المصرى .

1910م بداية عمليات التنقيب والحفر عن البترول فى شبه جزيرة سيناء.

1911م أبدل لقب مدير سيناء بلقب محافظ وسميت البلاد محافظة الى اليوم .

1912م تعيين قائمقام بيمش بك ( انجليزي الجنسية ) محافظا لسيناء

1913م إعادة تعيين بارك بك محافظا لسيناء

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


تاريخ محافظة شمال سيناء ( الجزء الثاني )



_________________
(¯`•.¸¸.•´¯`•.¸¸.-> "عبد العزيز البيك"<-.¸¸.•´¯`•.¸¸.•´¯)
۩
¤۩¤
(¯`'•||▓||▓||•'´¯)
)_҉||▓||▓||҉_(

▼▼▼[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]▼▼▼
▲▲▲▲▲▲
)_҉||▓||▓||҉_(
(¯`'•||▓||▓||•'´¯)
¤۩¤
۩
avatar
elbik
مدير الموقع
مدير الموقع

عدد المساهمات : 255
تاريخ التسجيل : 18/05/2011
العمر : 45

http://elbik.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى